إيقاف رئيس جامعة أمريكية لدعمه مقاطعة إسرائيل

إيقاف رئيس جامعة أمريكية لدعمه مقاطعة إسرائيل

إيقاف رئيس جامعة أمريكية لدعمه مقاطعة إسرائيل

(الوفاق نيوز): أوقفت مستشارة نظام جامعة كاليفورنيا الحكومية رئيس حرم الجامعة في مدينة "سونوما" لإعلانه عن اتفاق مع نشطاء متضامنين مع الفلسطينيين لمواصلة المقاطعة الأكاديمية لمؤسسات ومعاهد إسرائيلية بالإضافة إلى "استراتيجيات سحب استثمارات".

وقالت ميلدريد غارسيا، مستشارة نظام جامعة كاليفورنيا الحكومية، الذي يضم 23 حرما، في بيان الأربعاء، إن رسالة مينغ تونغ لي (مايك) رئيس حرم الجامعة صدرت "دون وجود الموافقات اللازمة".

وأضافت غارسيا "بالنسبة للوقت الحالي، وبسبب هذا العصيان والعواقب التي سببها للنظام، أصبح الرئيس لي في إجازة إدارية".

وسرعان ما أصدر لي اعتذارا بسبب الاتفاق، الذي أعلن الثلاثاء، بعد اجتماعات مع طلاب أقاموا مخيمات احتجاج في حرم الجامعة بسبب حرب إسرائيل في غزة.


وقال لي "كان هدفي عندما التقيت الطلاب في المخيم هو استكشاف الفرص للقيام بتغيير حقيقي، والوصول لأرضية مشتركة، وخلق حرم جامعي آمن وشامل للجميع. أدرك الآن أن العديد من التصريحات التي صدرت مني في رسالة الحرم حققت العكس من ذلك".

وتابع "في محاولتي للوصول لاتفاق مع مجموعة من الطلاب، همشت أعضاء آخرين في مجتمعنا الطلابي. أدرك الضرر الذي سببه ذلك، وأتحمل مسؤوليته كاملة".

وكان لي دعم النشاط والاحتجاج والمعارضة الطلابية في رسالته الأصلية، وقال آنذاك "يجب ألا يكون أي منا على الهامش عندما يتعرض البشر للقتل الجماعي والدمار".

وأكد وقتها أن مراجعة كل استثمارات مؤسسة الجامعة وعقود البيع بدأت


طباعة   البريد الإلكتروني