الموت وضع أكثر اليمنيين أمام خيارين.. الجوع أو كورونا

الموت وضع أكثر اليمنيين أمام خيارين.. الجوع أو كورونا

في ظل الحرب الطاحنة، ووباء كورونا بعد تسجيل مئات الإصابات بالفيروس في اليمن، وانهيار نظام الرعاية الصحية في البلاد نتيجة الحرب، كيف يتعايش الشعب اليمني مع هذه الظروف القاسية؟

اقراء المزيد
تم قرائته 235 مرة
Rate this item

الشرعية اليمنية.. وقعت اتفاق استوكهولم لإبقاء الحوثي في "الحديدة" ووقعت اتفاق الرياض لتعود إلى "عدن"!

الشرعية اليمنية.. وقعت اتفاق استوكهولم لإبقاء الحوثي في

وقعت الشرعية اليمنية في 13 ديسمبر 2018، في العاصمة السويدية ستوكهولم اتفاقا مع المليشيات الحوثية لوقف كامل لإطلاق النار وانسحاب عسكري لكافة الأطراف من محافظة الحديدة.

اقراء المزيد
تم قرائته 446 مرة
Rate this item

تعرف على السياسات الثقافية للحوثيين: الأساليب والقنوات والخطاب.. (الجزء الأول)

 تعرف على السياسات الثقافية للحوثيين: الأساليب والقنوات والخطاب.. (الجزء الأول)

لم تكتفِ جماعة الحوثي بما قامت به في حربها العبثية على اليمن من تمزيق للسلم الاجتماعي والهوية اليمنية وقيم التعايش بل تمضي قدما في تأكيد وجودها كجائحة طائفية من خلال عمليات التطييف المستمرة التي تقوم بها والمتمثلة في ما يمكن تسميته بتشييع المجتمع

اقراء المزيد
تم قرائته 352 مرة
Rate this item

هل يحتاج اليمن إلى أجهزة تنفس سياسي؟

هل يحتاج اليمن إلى أجهزة تنفس سياسي؟

يعكف المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، اليوم، على الإدلاء بإفادة لمجلس الأمن في جلسة تبحث الشأن اليمني، الذي شهد قبل أسبوع نافذة فتحها «تحالف دعم الشرعية»، في اليمن، بإعلان وقف نار لمدة أسبوعين قابلين للتمديد حرصاً على مواجهة «كورونا»، وخلق بيئة أفضل للحوار بين طرفي الأزمة اليمنية.

اقراء المزيد
تم قرائته 284 مرة
Rate this item

معركة مأرب مأزق للحوثي والرمق الأخير للحكومة اليمنية (تقرير)

معركة مأرب مأزق للحوثي والرمق الأخير للحكومة اليمنية (تقرير)

تحولت الأنظار إلى محافظة مأرب المجاورة لمحافظة الجوف بعد سقوط مدينة الحزم، عاصمة الأخيرة، بيد الحوثيين في نهاية فبراير/شباط. وعلى أهمية سقوط الجوف تبقى الجائزة الكبرى هي مأرب، المدينة التي تحتضن الكتلة الأكبر من خصوم الحوثيين الشماليين، وأكبر عدد من القوات الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي، وهي وحدات تابعة للجيش الوطني. علاوة على كونها المحافظة الأغنى في الشمال، تضم آبار النفط والغاز، وفيها مصفاة صافر النفطية، ومحطة مأرب الكهربائية الكبرى التي كانت تغذي معظم اليمن بالكهرباء قبل الحرب. وهي علاوة على ذلك وذاك عاصمة القبائل السنية الشافعية القوية مثل مراد وعبيدة والجدعان وغيرها، ومركز قوة للتجمع اليمني للإصلاح (الإصلاح)، أحد أكبر الأطراف السياسية اليمنية وأهم خصوم الحوثيين المحليين. وبالتالي تعد مأرب ملاذ ومورد يغذي الإصلاح الذي أمسى صانع القرار الرئيسي في إحدى المحافظات الأكثر أهمية استراتيجياً في اليمن.

اقراء المزيد
تم قرائته 486 مرة
Rate this item
  • مــن نحــن

    موقع اخباري يمني يسلط الاضواء على الاخبار والاحداث اليمنية ، وكذا الاحداث العربية والدولية ، كما يسعى موقع الوفاق نيوز إلى تقديم الحقيقة لزوار الموقع كما هي لا كما يريدها الأخرون

  • تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي