رضاعة طبيعية آمنة.. نصائح لحماية الطفل من كورونا
  رضاعة طبيعية آمنة.. نصائح لحماية الطفل من كورونا


(الوفاق نيوز):كثفت نحو 120 دولة من جهودها التوعوية بأهمية الرضاعة الطبيعية بالتزامن مع إحياء الأسبوع العالمي للرضاعة الطبيعية تحت شعار "دعم الرضاعة الطبيعية من أجل كوكب أكثر صحة"، بهدف تشجيع الأمهات على هذه العادة الغذائية المهمة وتحسين صحة الرضّع في أنحاء العالم.

وتشدد منظمة الصحة العالمية على ضرورة الاعتماد على الرضاعة الطبيعية منذ الساعة الأولى للولادة، كونها تحمي الطفل من الأمراض، خاصة المعدية منها لأنها تقوي الجهاز المناعي عن طريق نقل الأجسام المضادة مباشرة من الأم إلى الرضيع.

وبالتزامن مع جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، نصحت المنظمة العالمية الأمهات اللاتي يرضعن أطفالهن طبيعيا أو يلامسهن مباشرة بالجلد، باتخاذ الاحتياطات اللازمة خاصة من تظهر عليهن أي أعراض.

الاحتياطات الصحية


الدكتور إسلام شمس، رئيس قسم النساء والتوليد بمستشفى قها المركزي في مصر، شدد على أهمية الرضاعة الطبيعية للطفل خاصة في الستة أشهر الأولى، كونها ترفع مناعته لاحتوائها على أجسام مضادة، كما أنها تضاعف نسبة ذكائه في المستقبل.

وقال شمس لـ"العين الإخبارية" إن رضاعة الطفل من أمّ مصابة بفيروس كورونا آمنة، كونه لا ينتقل عن طريق اللبن، بل يستفيد من الأجسام المضادة التي تصله عبر لبن الأم.

وشدد على أهمية اتخاذها الاحتياطات الصحية قبل إرضاع الطفل في كل الحالات، وعلى رأسها ارتداء الكمامة وغسل الثدي جيدا بالماء والصابون قبل وبعد الرضاعة.

كما ينصح بارتداء الأم ملابس خاصة بعملية الرضاعة يتم تعقيمها عقب الانتهاء مباشرة، والتخلص من الكمامة الطبية في سلة المهملات بعد انتهاء عملية الرضاعة. وفي حال كانت الأم تشفط الحليب، من المهم أن تغسل يديها جيداً قبل فعل ذلك، وتعقم شفاط الحليب والرضاعات أيضا.

وحذر رئيس قسم النساء والتوليد من إرضاع الطفل طبيعيا حال إصابة الأم بأمراض معينة، مثل الإيدز وسرطان الثدي والدرن والفيروس المضخم للخلايا (Cytomegalo virus - CMV) وأيضا الفشل الكلوي أو الكبدي.

النظافة التنفسية

وقد سلطت منظمة الصحة العالمية الضوء، خلال فعاليات إحياء الأسبوع العالمي من 1 إلى 7 أغسطس/آب، على أهمية مواصلة الأمهات الرضاعة الطبيعية حتى حال اكتشاف إصابتهن بفيروس كورونا، وقدمت مجموعة من النصائح لهن، من أبرزها ما يلي:

- مارسي النظافة التنفسية، بما في ذلك أثناء التغذية.

- إذا كنت تعانين أعراضًا تنفسية مثل ضيق التنفس، عليك أن تستعملي قناعا طبيا (الكمامة الطبية) عند الاقتراب من طفلك.

- اغسلي يديك جيدًا بالصابون أو المطهر قبل ملامسة طفلك وبعدها.

- نظفي وطهري أي أسطح تلمسينها روتينيا.

- إذا كنت مريضة بشدة بالفيروس أو تعانين من مضاعفات أخرى تمنعك من رعاية طفلك أو مواصلة الإرضاع المباشر من الثدي، فاعصري الحليب من الثدي لتغذي به طفلك بأمان.

- إذا كنت في حالة سيئة للغاية وغير قادرة على الإرضاع من الثدي أو عصر الحليب منه، فعليك استكشاف إمكانية إعادة إدرار حليب الثدي (إعادة الإرضاع من الثدي بعد التوقف لفترة)، أو اللجوء إلى الأم المرضعة (امرأة أخرى ترضع أو ترعى طفلك)، أو استخدام الحليب البشري المتبرع به.

  • مــن نحــن

    موقع اخباري يمني يسلط الاضواء على الاخبار والاحداث اليمنية ، وكذا الاحداث العربية والدولية ، كما يسعى موقع الوفاق نيوز إلى تقديم الحقيقة لزوار الموقع كما هي لا كما يريدها الأخرون

  • تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي