التدخل التركي في كل من ليبيا والصومال ..!! واحتمالات التدخل في اليمن !!!!!

عباد محمـد العنسي

 التدخل التركي في كل من ليبيا والصومال ..!! واحتمالات التدخل في اليمن !!!!!
 

كثر الكلام عن محاولة تركيا للتدخل في اليمن ، كما حصل في كل من ليبيا والصومال .

الحقيقة أن هناك صراع إقليمي للهيمنة على المنطقة العربية ممثل في المشروع الفارسي والمشروع التركي وكلا المشروعين يعملان على بسط نفوذهما في المنطقة العربية .

النظرة العامة للمشروعين أن المشروع الفارسي مشروع هدم ودمار على المنطقة العربية والنموذج في ذلك واضح في اليمن وفي العراق ويستثنى من ذلك سوريا التي لاتزال الدولة القومية قائمة وهناك تدخل روسي عمل على الحد بشكل كبير من التدخل الفارسي في سوريا فلم يظهر الأثر التدميري الهادم للتدخل الفارسي في سوريا كما هو ظاهر في كل من العراق واليمن .

هذا من جانب ومن جانب آخر فإن المشروع الفارسي هو مشروع يحمل حقد تاريخي على المنطقة العربية .. وليس هناك أي أثر إيجابي تاريخيا للتدخل الفارسي في المنطقة العربية ومن جانب فان الفكر الديني الفارسي  الذي يقوم عليه المشروع الفارسي  يتناقض مع الفكر الديني في المنطقة العربية .

المشروع التركي هو مشروع يعمل على إعادة الامبراطورية العثمانية والتي هيمنة على المنطقة العربية لعدة قرون وإذا ما تم مراجعة تلك الحقبة التاريخية للهيمنة التركية على المنطقة العربية فإن هناك آثار إيجابية عديدة للمشروع التركي في المنطقة العربية وذلك ناتج عن التقارب الفكري الديني الذي قامت عليه الدولة العثمانية مع الفكر الديني في المنطقة العربية .

الصراع الفارسي التركي على المنطقة العربية هو ناتج عن غياب مشروع عربي يقاوم هذين المشروعين فالمنطقة العربية خالية من أي مشوع فكري يعمل على توحيدها وتحقيق حياة طيبة لأبناء الشعب العربي .

نموذج التدخل التركي في الصومال :

الصومال عانت من صراع داخلي استمر لأكثر من عشرين عام حول الصومال إلى كيانات تهيمن عليها مليشيات فتت الصومال واذاقت الشعب الصومالي الويل وظلت الدول العربية في حالة تفرج على الشعب الصومالي طيلة تلك الفترة ولم تساهم بأي عمل لإنقاذ الصومال ، هذا الفراغ الذي تركه العرب في الصومال جعل البيئة مناسبة  للتدخل التركي في الصومال الأثر من هذا التدخل أصبح واضح فهاهي الصومال تخطو بخطى ثابتة إلى الأمام وتحولت إلى دولة ناجحة.

نموذج التدخل التركي في ليبيا :

ليبياء هي النموذج الثاني للتدخل التركي في الوطن العربي وهذا التدخل جاء بعد تدخل عربي إماراتي سعودي مصري قطري في ليبيا ادى إلى تمزيق ليبيا وتحويلها إلى كيانات تهيمن عليها مليشيات تتناحر فيما بينها .. هذا التدخل السلبي العربي أوجد الفرصة لتركيا للتدخل في ليبيا وها هو الاثر الايجابي التدخل التركي في ليبيا يظهر على السطح بعد أقل من عام من التدخل التركي بانعقاد مصالحة وطنية شملت كل القوى المتصارعة دون استثناء وهذا التصالح الآن يسير إلى الأمام بخطى ثابتة .

اليمن واحتمالات التدخل التركي :

الوضع في اليمن بلغ الذروة في التدهور وهذا التدهور ناتج عن التدخل العربي والتدخل الفارسي في اليمن .. وأصبح الشعب اليمني مهيأ لقبول أي تدخل خارجي يخرجه من هذا الوضع بعد فشل التدخل العربي الذي كان مبرراته إنقاذ اليمن من التدخل الفارسي فاذا به لا يقل سوءا عن التدخل الفارسي .. والمشروع التركي يتربص لاقتناص الفرصة المناسبة للتدخل في اليمن وسوف يقتنصها كما اقتنصها في ليبيا ما لم يحدث تغير واضح في السياسة التي يتبعها التحالف العربي أو حدوث تقارب بين القوى التي تقف ضد المشروع الفارسي تقارب يعمل على إنقاذ اليمن .. ويبدو هذا التقارب بعيد المنال حتى الآن .

  • مــن نحــن

    موقع اخباري يمني يسلط الاضواء على الاخبار والاحداث اليمنية ، وكذا الاحداث العربية والدولية ، كما يسعى موقع الوفاق نيوز إلى تقديم الحقيقة لزوار الموقع كما هي لا كما يريدها الأخرون

  • تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي